مقالات

ثلاثية GTA المُحسنة: 10 أشياء نريد تغييرها

في الفترة الأخيرة ظهرت تسريبات تفيد بنية روكستار الإعلان عن نسخة مُحسنة لثلاثية ألعاب GTA الأولى ( Gta Remastered Trilogy). لم يخلوا تقريبًا أي حاسب أو جهاز ألعاب عربي من أحد هذه الإصدارات الثلاثة على الأقل، وإذا حاولت تذكر أو إعادة تجربة هذه الألعاب بعقلانية، ستجد أن كان لهم نصيبهم من العيوب التي لن تتماشى مع ذوق لاعبي هذه الأيام، ولذا نحن اليوم في مقالتنا بصدد مناقشة 10 عناصر نريد تغييرها/رؤيتها في نسخ Gta المُحسنة، مع العلم أنن لازلنا لم نحصل على إعلانًا رسميًا.

أبطال الجزء الثالث و Vice City لا يستطيعون السباحة

لا يخفى على أحد أن سبب جعل أبطال الجزئين الثالث وVice City لا يسبحون هو العبئ التقني الذي كانت ستشكله هذه الميزة على المطورين بسبب حجم العالم وإمكانيات الاجهزة وقتها. فمثلًا جهاز الPS2 يمتلك رامات 32 ميجا فقط!! لذلك تضمين أقل قدر ممكن من الآليات كان حتميًا، أما الآن فقد اختلف الوضع، والسباحة قد تكون عنصر مهم في بعض الأحيان، ولذلك فنحن نتمنى منح أبطال الجزئين إمكانية السباحة بشكل طبيعي والتنقل عبر الماء دون استعمال مركبات.

نظام تصويب أفضل

جاءت أول محاولة لتضمين نظام تصويب محكم مع الإصدارة الرابعة (Gta Iv) والتي تضمنت نظام تصويب محكم يشبه إلى حد كبير ما ظهر في ألعاب Gta v و Max Payne 3 و Red dead redemption 2، بالإضافة إلي نظام الاحتماء الذي جعل Gta iv أكثر واقعية، والمعارك بها أكبر، وأقل عشوائية.

مع إصدارة San Andreas كان هناك محاولة لضبط نظام التصويب بعض الشيء مع تضمين ميزة الLock on target أو التصويب على هدف واحد وهي ميزة فتحت الباب لتحسين نظام التصويب في الإصدارات التي لحقته.

نريد تحسين نظام التصويب في جميع النسخ المحسنة ليكون قريب من الجزئين الرابع والخامس، لأن المعارك في النسخ القديمة كانت فوضاوية وغير واقعية.

إضافة نظام إحتماء محكم

نظام الاحتماء اثناء إطلاق النار هو احد الإضافات التي أتمني أن تصل للنسخ المحسنة من ثلاثية GTA لضبط نظم إطلاق النار والمعارك بشكل أكبر. إمكانية الإحتماء خلف السواتر بمختلف انواعها ستضيف طبقة من الواقعية والتطوير على الشكل الذي ظهرت عليه تلك الأنظمة وقت صدور الألعاب الثلاثة خصوصًا الجزء الثالث الذي صدر في 2001.

في وقت إصدار الجزء الثالث كان من الإعجاز أصلًا تقديم نظام معارك مثل الذي تم تقديمه، ولكن الآن ولكي تجذب GTA جماهير هذا العصر يجب أن تكون المعارك ممتعة، وأقرب للواقعية، وهو ما سيوفره نظام إحتماء محكم ومُستجيب لأوامر اللاعب.

قيادة الطائرات في Gta 3 و Vice City

كنا قد ذكرنا في مقال سابق بأن حادث مبنى التجارة العالمي في 2001 كان السبب الأكبر في إلغاء فكرة وجود الطائرات في لعبة GTA 3 واستبدالها بنوع من أنواع العربات الطائرة. في San Andreas هناك مجموعة واسعة من الطائرات، نريد رؤية مثيل لذلك في الإصداراين الذين سبقوا San andreas ببساطة لأن لا شيء أجمل من رؤية عالم ألعاب Gta من الأعلى، كما أنها ستوفر وسيلة تنقل سهلة في تلك العوالم الكبيرة.

أداء صوتي لشخصية بطل الجزء الثالث

قصة الجزء الثالث هي أحد أفضل قصص ألعاب الجريمة حتى بمقاييس عصرنا الحالي. ولكن بطل الجزء الثالث كان شخصية صامتة لا تتحدث طوال أحداث Gta III التي تمتد إلي أكثر من 20 ساعة. تقول الإشاعات حسب موقع Kotaku بأن الثلاثية المحسنة التي تعمل عليها روكستار والتي تتضمن III, Vice city, San andreas تم إعادة تسجيل الحوارات فيها، بجانب إعادة تصميم الشخصيات وإضافة بعض المهمات للقصة، وهو أقرب لما حدث مع لعبة Mafia Remake مما يحدث عادة مع الريماستر المعتاد.

يفتح ذلك الباب لإضافة صوت، وحوارات لشخصية بطل الجزء الثالث (Claude) الذي لم نعرف حتى أسمه في الإصدارة التي كان هو بطلها وإنما عرفناه من خلال لعبة San Andreas!

تحسين بعض آليات التحكم لتجنب الصعوبة المفرطة لبعض المهمات!

هناك بعض آليات التحكم التي تحتاج إعادة تصميم في سلسلة GTA وخصوصًا الإصدارات القديمة، منها آليات التحكم بالطائرات، والدراجات النارية. في San Andreas مثلًا هناك مهمة تطلب منك اتباع قطار وإطلاق النار على أفراد العصابة بأعلاه. هذه المهمة تدعى Wrong Side of the Tracks وهي أحد أكثر المهمات المثيرة للجدل في سلسلة GTA، لأنها تضع امامك العديد من العقبات التي من الصعب تجنبها مع الحفاظ على مسافة قريبة من القطار خصوصًا وأنت نظام قيادة الدراجات النارية كان مزعجًا في Gta San andreas، يشعرك أن تقود ورقة لا وزن لها ومن السهل جدًا أن تلتف حول نفسك أو تنقلب بها مع أي لمسة بسيطة لأي جسم في البيئة من حولك.

Gta Remastered

قيادة الطائرات المروحية أيضًا تحتاج إلى إعادة تصميم بسبب مهمة Demolition Man في إصدارة Vice city والتي تطلب منك التحكم بطائرة مروحية صغيرة عن بعد، وزرع بعض المتفجرات في مبنى، ولكن ما يجعل هذه المهمة غاية في الصعوبة، هو أنها مرهونة بوقت (6 دقائق) وهو ما يجعلها أحد أصعب المهمات. هناك مهمة اخرى مشابهة في GTA San Andreas تأتي باسم Supply lines تطلب منك شيئًا مشابهةً لن نحرقه عليكم ولكنه مرهون بوقود الطائرة الذي ينفذ بسهولة قبل إنهاء المهمة. هذه المهمات يجب العمل على جعلها أكثر سهولة ليس لأننا لا نحب التحدي، ولكن لتكون أكثر منطقية، خصوصًا وأنها تقدم آليات تحكم تعسفية. وهو ما يذكرني بما حدث مع مهمة السباق في مافيا 1 والتي تم العمل على وإصدار نسخة محسنة بالكامل منها في العام الماضي، مع تحسين التحكم في العربة التي تقودها مع الإبقاء على بعض من الصعوبة التي تميزت بها المهمة.

تحسين نظام مطاردات الشرطة

في الأجزاء ما قبل الرابع، كان من المستحيل الهرب من الشرطة إلا عن طريق تغيير لون دهان سيارتك، أما بداية من الرابع بدأت روكستار في استعمال نظام مطاردات أكثر واقعية يمكنك من الهروب من الشرطة عن طريق التواري عن الأنظار لمدة كبيرة تجعلهم يلغون عملية البحث عنك. نريد بشدة هذا النظام في الألعاب القديمة لأنه من غير منطقي أن تطاردك الشرطة للأبد، وتجبرك على تصعيد المواجهات معها.

Gta Remastered

تضمين إمكانية حفظ اللعب في وسط المهمات

لا تتضمن اجزاء Gta القديمة نظام الcheckpoints الذي يحفظ لك تقدم في المهمات الطويلة، وبالتالي عند الموت في مهمات إصدارات Gta القديمة تعيد المهمة من بدايتها. هذه الطريقة في الألعاب كانت موجودة قديمًا ولكنها الآن اختفت. إضافة عنصر كهذا سيجعل من Gta Vice city مثلًا أكثر جاذبية للاعبي الأجيال الحالية.

Gta Remastered

تحسين آليات القفز

القفز من سطح إلي سطح كان أمرًا غير دقيقًا في أجزاء Gta القديمة. نريد تحسين ذلك عن طريق إعادة تصميم قفزات الأبطال ربما باستخدام تقنية التقاط الحركات الواقعية، وهو ما سربت الإشاعات أنه تم استخدامه بالفعل للمقاطع السنيمائية، فلما لا لبعض التحسينات الضرورية كهذه للجيم بلاي؟

الترجمة والدبلجة العربية!!

أعلم أن الموضوع ليس سهلًا، أن يتم تضمين حوارات بلغة جديدة تمامًا في ألعاب بهذه الحجم، ولكن على الأقل -وأظن انني أستطيع التحدث بلسان جميع اللاعبين العرب- أريد أن أرى ترجمة عربية لحوارات GTA. لقد تقدم ونمى السوق العربي نموًا عظيمًا، وأصبحت ألعاب مثل God of war تأتينا بدبلجة عربية، لذا لما لا يا روكستار؟ أعتقد أن إضافة ترجمة عربية للنصوص والحوارات، والقوائم سيكون عملًا عظيمًا لمن لم يستطيعون لعب أو فهم تلك الالعاب في الماضي، وفرصة جديدة لروكستار لدخول السوق العربي بقوة مثل سوني التي تعتبر أكثر الشركات اهتمامًا بالعرب في تقديم ترجمات ودبلجات تليق بنا.

Gta Remastered

في النهاية، نتمنى جميعًا نسخًا محسنة من ألعابنا المحبوبة، خصوصًا وأنها ستكون فرصة لمن لا يعرف شيئًا عن كم كانت سلسلة Gta عظيمة بالسابق أن يعرف الآن. نعم، نحن نريد Gta 6 أكثر من مجموعة من الإصدارات المُحسنة، ولكن بعض التغييرات الرسومية لألعاب مر عليها أكثر من عقد ونصف من الزمن هو شيء مرحب به كثيرًا.

Mostafa Argoun

رئيس التحرير ومدير المحتوى بالموقع،أحب ألعاب الفيديو منذ زمن بعيد، وأول لعبة قمت بتجربتها كانت لعبة فيلم هرقل (Hercules) علي الحاسب الشخصي. أحب ألعاب الRPG وخصوصًأ التي تهتم بالقصة وتفرعاتها، ولا مانع من ألعاب اللعب الجماعي التي تقدم شيئًا جديدًا، وتحترم وقت اللاعبين. أعمل في صحافة الألعاب منذ عام 2012 وأحب الكتابة كهواية جانبية.مهنتي الأساسية طب الأسنان.
زر الذهاب إلى الأعلى