اخبار

عدد اللاعبين في الشرق الأوسط هو 85 مليون والسعودية الأعلى إنفاقًا على الألعاب

بداية عام 2020 جائت معها بفيروس كورونا الذي جعل جميع الناس حول العالم لا يخرجون من منازلهم إلا للضرورة القصوى خوفاً من أن يصابوا بهذا الفيروس، ولا يزال الفيروس منتشر حتى وقتنا هذا بالرغم من إنتهاء عام 2021 ودخولنا في عام 2022. ووجود جميع الناس في بيوتهم جعلهم يبحثون عن شيء يقضون فيه معظم وقتهم، وما كان بهم إلا اللجوء إلى ألعاب الفيديو ونتيجة لذلك زادت العائدات من ألعاب الفيديو حول العالم أجمع، بما فيهم البلدان العربية أيضًا.

بحسب المحلل الشهير Daniel Ahmed فلقد نشر تقرير عبر حسابه الرسمي عبر منصة التواصل الاجتماعي تويتر، هذا التقرير الجديد يكشف عن حجم عائدات ألعاب الفيديو في دول الشرق الأوسط، خاصة الدول الثلاثة: المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة، جمهورية مصر العربية.

هذا أهم ما جاء في التقرير الجديد لعائدات ألعاب الفيديو في دول الشرق الأوسط خلال عام 2021 :

أولا فخلال عام 2021 المنتهي منذ عدة أيام فقد حققت ألعاب الفيديو خلاله عائدات وصلت إلى 1.76 مليار دولار أميركي في الدول العربية الثلاثة د: مصر، السعودية، الإمارات توزعت العائدات على الثلاث دول بالنسب التالية:

60.6 في المئة في المملكة العربية السعودية، بينما العائدات في الإمارات العربية المتحدة كانت 29.6 في المئة، بينما أقل نسبة لعائدات ألعاب الفيديو خلال عام 2021 كانت من نصيب مصر بنسبة 9.8%. بالنسبة إلى عائدات ألعاب الفيديو المتوقع تحقيقها خلال الأعوام القليلة المقبلة، فمن المتوقع أن تصل إلى 3.14 مليار دولار بحلول عام 2025، وذلك بمعدل نمو سنوي يبلغ 13.9%.

ثانياً وبالنسبة لعدد اللاعبين في الثلاث دول المذكورة أعلاه، فقد وصل عدد اللاعبين عبر الأجهزة المنزلية – PlayStation / Xbox – والحاسوب الشخصي والهواتف الذكية، فقد وصل عدد اللاعبين إلى 65.32 مليون لاعب، ومن المتوقع أن يصل عدد اللاعبين إلى 85.76 مليون لاعب بحلول 2025.

Video games

بينما النسبة الأكبر لعدد اللاعبين في عام 2021 كانت من نصيب مصر بنسبة 58.7%، والسعودية بنسبة 30.3%، النسبة الأقل كانت من نصيب الإمارات العربية المتحدة بنسبة 11%.

ثالثاً وأخيراً. المملكة العربية السعودية هي أقوى سوق لألعاب الفيديو في الشرق الأوسط، وهى أعلى دولة تحقق عائدات لألعاب الفيديو. تحقق أيضاً الإمارات العربية المتحدة عائدات ضخمة لكن عدد اللاعبين قليل مقارنة بباقي المناطق. أم جمهورية مصر العربية هي الأعلى من حيث عدد اللاعبين لكن عائدات قليلة بالنسبة لباقي المناطق.

هذا التقرير يؤكد أهمية منطقتنا العربية لألعاب الفيديو، وبدونها لن تحقق ألعاب الفيديو عائدات ضخمة وستقل العائدات بشدة بدون منطقتنا العربية، في الحقيقة فإننا هنا في جيمز ميكس سعداء بما تحققه منطقتنا العربية لألعاب الفيديو في السنوات القليلة الماضية.

Baraa K. Elanany

محرر في موقع جيمز ميكس. أحب ألعاب الفيديو منذ أن كنت فى السابعة من عمرى، وأول لعبة قمت بتجربتها كانت لعبة الطفولة (GTA Vice City)، محب لألعاب العالم المفتوح خاصةً العاب Rockstar، لدى خبرة أكثر من عام ونصف فى كتابة الأخبار والمقالات.
زر الذهاب إلى الأعلى