أخبار

رسمياً: إيقاف دعم لعبة Watch Dogs Legion

منذ أن قامت شركة Ubisoft لعبة Watch Dogs Legion في أكتوبر من عام 2020 قبل الماضي وهى تدعمها بمحتوى وتحديثات جديدة كلياً، من مهام جديدة و وشخصيات جديدة كلياً، لكن وللأسف الشديد فقد أكد فريق تطوير اللعبة أنهم قد أوقفوا جميع التحديثات واوقفوا الدعم عن اللعبة بعد مرور عام ونصف تقريباً على صدور اللعبة.

من خلال منصة التواصل الاجتماعي تويتر وموقع Ubisoft الرسمي فقد أكدت شركة Ubisoft وفريق التطوير اللعبة أنهم أوقفوا دعم اللعبة عن طريق إصدار التحديث الرئيسي رقم 5.6، الذي صدر في شهر سبتمبر 2021 والذي كان أيضاً هو أخر تحديث رئيسي للعبة Watch Dogs Legion.

هذا ما تم تأكيده حول وقف دعم لعبة Watch Dogs Legion :

Watch Dogs Legion

“كان التحديث النهائي TU 5.6 تحديثنا الأخير للعبة Watch Dogs: Legion. ومع ذلك، يمكنك التطلع إلى مكافأة المسارات في وضع الاتصال بالإنترنت، والتي تحتوي على مكافآت جديدة. يستمر مسار الموسم الرابع الحالي من Rebels ، والذي يحتوي على 80 مرتبة ، حتى 22 يناير 2022 ، يليه الموسم الخامس Stripes. بعد ذلك ، ستستمر المواسم 3-5 في الدوران والعودة إلى اللعبة، مما يمنحك الفرصة لاكتساب مكافآت ربما تكون قد فاتتك في الماضي.

نمت اللعبة على قدم وساق، مع وجود الكثير من المحتوى لاستكشافه، من مدينة مستقبلية قريبة مترامية الأطراف إلى وضع عبر الإنترنت مليء بالإثارة. لا يمكننا أن نكون أكثر فخراً باللعبة التي أنشأناها، ونحن نقدر جميعًا الذين انضموا إلينا في هذه الرحلة في لندن على مدار العام. نتطلع إلى رؤية المزيد من مغامراتك في Legion!.”

خلال فترة دعم لعبة Watch Dogs Legion قدمت شركة Ubisoft محتوى جديد كلياً من شخصيات جديدة مثل شخصيتي Wrench و Aiden Pearce، بالإضافة إلى توسعات القصة مثل توسعة Watch Dogs: Legion – Bloodline والعديد من التحديثات الأخرى.

لكن وبالرغم من إيقاف دعم اللعبة بشكل كامل، إلا أنه ولحسن الحظ فسيكون هناك العديد من الأمور التي تفعلها في اللعبة، حيث بدأ الموسم الرابع من اللعبة الذي يمكنك الحصول منه على العديد من المكافآت، ومن بعده سيبدأ الموسم الخامس.

Baraa K. Elanany

محرر في موقع جيمز ميكس. أحب ألعاب الفيديو منذ أن كنت فى السابعة من عمرى، وأول لعبة قمت بتجربتها كانت لعبة الطفولة (GTA Vice City)، محب لألعاب العالم المفتوح خاصةً العاب Rockstar، لدى خبرة أكثر من عام ونصف فى كتابة الأخبار والمقالات.
زر الذهاب إلى الأعلى