مراجعاتهاردوير

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)

الجهاز الذي يتميز بأول شاشة OLED بتردد 240Hz في العالم!

لو عدت بي إلى الوراء، حيث الأحلام تتجسد والخيال يصبح واقعًا، وهمست في أذني بأن يوجد زمان سيأتي بأجهزة تجمع بين قوة ومتانة الجبال وخفة الريشة، لكنت ربما ضحكت وقلت: “أيُّ عصرٍ هذا الذي تحكي عنه؟” لكن ها نحن ذا، في عصرٍ تتلاشى فيه الحدود بين القوة والمرونة، حيث اللاب توب لم يعد مجرد بديل، بل أصبح رفيق الدرب في كل رحلة، يحمل بين طياته قوة العمالقة، وأداء يتحدى الأعاصير وخفة الفراشات. ومن يدري؟ لعل الغد يحمل في طياته ما هو أعجب وأبهر! إليك مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16.

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)

الأن، في عالم الألعاب حيث السرعة والقوة هما المعيار، يبرز Razer Blade 16 نسخة 2024 كنجم يضيء سماء التكنولوجيا. يأتي جهاز Blade 16 الجديد من Razer ليصنع اسمًا لنفسه، مع تحديثات هذا العام تتصدرها شاشات فائقة ومعالجات Intel الجيل الرابع عشر. يتباهى الطراز الفاخر بشاشته الـ OLED المذهلة بمعدل تحديث يصل إلى 240Hz، ومعالج Core I9-14900HX، وبطاقة الرسوميات RTX 4090 الرائدة، معززًا بمساحة تخزين تصل إلى 8TB وذاكرة RAM تبلغ 96GB. كل هذا مع تصميم معدني يعكس الصلابة والمتانة، لكن هل كل ذلك يجعله الخيار الأمثل الباحثين عن الكمال في عالم الألعاب؟

  • الشاشة: 16 بوصة بنسبة عرض 16:10، من نوع OLED من Samsung بدقة QHD+ (2560 x 1600), وسطوع يصل إلى 400 NITS، بالإضافة إلى معدل تحديث 240Hz مع زمن استجابة 0.2ms بمجموعة ألوان DCI-P3 100%، وتدعم تقنية G-Sync.
  • المعالج: Intel Core I9-14900HX.
  • المعالج الرسومي: Nvidia RTX 4090 16GB.
  • الرامات: بحجم 32GB من نوع DDR5 بتردد 5600MHz.
  • التخزين: SSD بحجم 2TB.
  • الطاقة: بطارية بحجم 95.2Whr مع شاحن GaN فائق السرعة بقدرة 330W.
  • الشبكات: Wi-Fi 7.
  • الكاميرا: بدقة 1080p.
  • الصوتيات: مكبر صوت رباعي بتقنية مضخم الصوت الذكي مع دعم تقنية THX Spatial Audio.
  • الوزن: 2.45 كيلوجرام.

إذا كان الهدف هو تشييد بديل مثالي للحاسوب، فمن الضروري أن تتوافر المنافذ بغزارة وتنوع. ويُشاد بالـ Blade 16 لتفوقه في هذا المجال، إذ يضم بين طياته كل المنافذ اللازمة التي قد تخطر على بالك.

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)
  • منفذ قارئ بطاقات SD UHS-II.
  • منفذ HDMI 2.1 يدعم عرض خارجي بدقة 4K وتردد 120 هرتز.
  • منفذ USB 3.2 Gen2 Type-C يدعم تقنية Thunderbolt 4 مع إمكانية شحن الجهاز حتى 100W.
  • منفذ USB 3.2 Gen 2 Type A Port.
  • منفذ Kensington Security لحماية ضد السرقة.
مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)
  • منفذ الشحن بقدرة 330W.
  • منفذين USB 3.2 Gen 2 Type A Port.
  • منفذ USB 3.2 Gen 2 Type C Port يدعم شحن الجهاز حتى 100W.
  • منفذ 3.5mm للسماعات أو الميكروفون.

كما النجوم في السماء، لا تتغير بريقها، هكذا هو تصميم Blade، يحتفظ برونقه وأناقته دون أن يفقد جوهره. قد يقول البعض إن يمكن التعرف عليه من أول نظرة، وهم لا يبالغون في ذلك. فمع كل تحديث، يظل الأساس ثابتًا، وإن تبدلت مقاسات الشاشة. ولكن، لا تخطئ الظن، فهذا الثبات ليس دليل ركود، بل هو شهادة على الجودة التي لا تتزعزع. فكل جهاز Blade ينطق بالفخامة، من هيكله المعدني الصلب مرورًا بتصميمه الذي يخطف الأنفاس.

يتميز الـ Blade 16 بوزن خفيف يصل إلى 2.45 كيلوجرام. يبلغ عرضه 35.56 سنتيمترًا وطوله 24.4 سنتيمترًا، بينما سمكه 2.2 سنتيمتر، وهو ما يقارب سمك الـ Blade 18. كما إنه نفس جميع قياسات Blade 16 نسخة 2023. الجهاز مزود بشاشة قياس 16 بوصة، وتتميز بحواف نحيفة جدًا بسمك 5.2 ملليمتر، ما يجعل الشاشة تشغل نسبة 89.1% من الواجهة الأمامية، لتقديم تجربة مشاهدة غامرة.

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)

السمك الشاشة يعتبر أكثر سمكًا بقليل من أجهزة اللاب توب الجيمنج النحيفة، مثل Blade نفسه، التي كانت قد انخفضت في الماضي. حيث يبرز الـ Blade كفارس يحمل درعًا أثقل بقليل من رفاقه الرشيقين. لكن لا تُخدع بالمظاهر، فالوزن والحجم هما الجوهر في معركة الحمولة. تقليص السمك قد يبدو جذابًا، لكنه في ساحة الأداء، قد يُسلم الراية للخصم، فالقوة أحيانًا تتطلب مساحة لتتنفس.

في عالم العلامات التجارية، حيث تكمن الهوية في قلب كل شيء، تتألق ريزر كنجمة لامعة بفضل تصميم Blade الأيقوني. إنها كأعمال فنية مبهرة مصنوعة من ألومنيوم أسود مطفي، تجمع بين الأناقة المذهلة والبساطة الفريدة التي تأسر الأبصار وتأسر الأنفاس.

بلمساتها الفنية، تضيف أجهزة Razer Blade لمسة من الرفاهية سواء كانت على مكتبك أو في قلب معارك الألعاب. تتميز بتصميمها الداخلي المتألق والإضاءة الخلفية الملونة التي تضيء كل مفتاح، مع شعار لامع يزين الغطاء، مما يجعلها وفية لروح الألعاب. الجهاز يمثل تحفة من المتانة والدقة، حيث تشعر بالجودة من كل زاوية. إنها النتاج الأمثل لتطور Razer على مر السنين، فهو يبرز كواحد من أفضل اللابتوبات في السوق. ورغم بعض الانتقادات حول التقاليد، إلا أن التصميم المميز يظل قائمًا، مما يبرز روعة هذا الجهاز.

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)

تم تصميم مفاتيح اللابتوب بمسافات دقيقة بين كل مفتاح، مما أدى إلى استغناء Razer عن إضافة لوحة مفاتيح رقمية أو Number Pad التي تتواجد من الجزء الأيمن من لوحة المفاتيح. ارتفاع المفاتيح منخفض نسبيًا، وتتميز بردود فعل مرضية عند الضغط عليها. لسوء الحظ، تم تصميم مفاتيح الأسهم العلوية والسفلية بنصف الارتفاع المعتاد، وعلى الرغم من ذلك، يظل التصميم جذابًا ومريحًا.

لكن، ليس Blade 16 خاليًا من العيوب؛ اللوحة اللمس كبيرة  للغاية، وقد تؤدي أحيانًا إلى أخطاء في الإدخال نتيجة لمس كف اليد اللوحة اللمس عن طريق الخطأ أثناء الاستناد على الجانب. لذلك كان من الأفضل تقليل حجم اللوحة اللمس. كما أن لوحة المفاتيح عندما تستخدمها ستلاحظ ظهور البصمات بشكل لافت، وتوجد حواف حادة حول لوحة المفاتيح، مما قد يجعل الاستخدام غير مريح بعض الشيء.

تأتي الشاشة الجديدة لجهاز Razer Blade 16 بألوان حيّة وتباين مذهل، مع استجابة سريعة ودقة ألوان متناهية. تُعد هذه الشاشة مثالية للمهام المتعددة، من العمل إلى اللعب والإبداع، وتتميز بأنها شبه خالية من العيوب. صُممت شاشة OLED من سامسونج خصيصًا لجهاز Razer Blade 16، وهي مُعتمدة بعدة شهادات، منها شهادة VESA ClearMR 11000 التي تُعد دليلًا على جودة الوضوح العالي بتردد 240Hz، الأعلى بين جميع أجهزة اللاب توب OLED بدقة QHD+ المتوفرة حاليًا.

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)

تتمتع الشاشة بنسبة أبعاد 16:10 ودقة QHD+ بقياس 2560 × 1600، مع دعم تقنية G-Sync وزمن استجابة يبلغ 0.2ms، وتغطية لمجموعة ألوان DCI-P3 بنسبة 100%. الحواف كما قلت أنها ليست النحف، لكنها تشغل الشاشة بنسبة 89.1% من المساحة المتاحة.

مع ذلك، يُعتبر السطوع الأقصى للشاشة البالغ 400 NITS أقل من المثالي في فئته، لكنه يظل كافيًا لمعظم الاستخدامات اليومية. تدعم الشاشة HDR قوي، معتمد بشهادة VESA DisplayHDR True Black 500، لكنه قد لا يتمكن من مقارنة بأفضل الشاشات بسبب الحد الأقصى للسطوع. بالإضافة إلى أن الشاشة للأسف بها انعكاسات ملحوظة جدًا في الأماكن المضيئة كثيرًا كما كانت موجودة في جهاز Blade 18.

جهاز Razer Blade 16 مزود بنظام تبريد مبتكر يتميز بغرفة تبخير فعالة تتفوق على أنابيب التبريد التقليدية من حيث النحافة والكفاءة. تحتوي هذه الغرفة المصنوعة من النحاس والمحكمة الإغلاق على ماء مقطر يتبخر لنقل الحرارة بسرعة وكفاءة من المكونات إلى مبادلات الحرارة، ثم يتم تبريدها بواسطة مروحتين مزدوجتين. لتعزيز تجربة المستخدم، يتم استخدام مواد مثل أوراق نانوبارتيكل Nasbis® ووسادات الجرافيت لتقليل النقاط الساخنة.

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)

لكن يبدو أن Blade 16 يتنازل عن بعض الجوانب للحفاظ على تصميمه النحيف والمتميز. على الرغم من مزاعم Razer حول فعالية نظام التبريد، يميل اللابتوب للسخونة وإصدار الضوضاء بشكل ملحوظ، مما يؤثر على الأداء العالي. تحت الضغط الشديد، ترتفع درجة الحرارة إلى مستويات تجعل من الصعب وضع الجهاز على الأرجل أو استخدام لوحة المفاتيح بشكل مريح.

مراجعة وتقييم لاب توب Razer Blade 16 (نسخة 2024)

عندما تضبط أداء جهاز اللابتوب Razer Blade 16 إلى مستوى “Boost”، يبدأ صوت المراوح بالارتفاع بشكل مجنون، ملتحقًا بنغمة مزعجة تشعر وكأنها تغزو الهواء من حولك بقوة. لكن لحسن الحظ، يمكنك تفادي هذا العذاب الصوتي ببساطة باستخدام سماعة الرأس أثناء جلسات اللعب المكثفة، لكنه بطبع ليس الحل الأفضل.

تم الاختبار لعبة Horizon Forbidden West على دقة QHD+ وأقصى أعدادات رسوميات إليك نتائج الاختبارات:

  • متوسط معدل الإطارات: 65 إطارًا في الثانية. 
  • أقل معدل إطارات: 60 إطارًا في الثانية. 
  • متوسط معدل الإطارات: 75 إطارًا في الثانية. 
  • أقل معدل إطارات: 70 إطارًا في الثانية.
  • متوسط معدل الإطارات: 125 إطارًا في الثانية. 
  • أقل معدل إطارات: 120 إطارًا في الثانية.
  • متوسط معدل الإطارات: 120 إطارًا في الثانية. 
  • أقل معدل إطارات: 110 إطارًا في الثانية.
  • متوسط معدل الإطارات: 170 إطارًا في الثانية. 
  • أقل معدل إطارات: 160 إطارًا في الثانية.

يأتي اللابتوب Razer Blade 16 مزودًا بكاميرا أمامية بجودة FHD، والتي تقدم أداءً متوسطًا. الألوان التي تنتجها مقبولة، ولكنها تفتقر إلى الدقة في التفاصيل. إلا أنها تعوض ذلك بميكروفونات ثنائية الاتجاه تتمتع بأداء قوي، ينسجم مع تقنية التعرف على الوجه من Windows Hello، بفضل مستشعر الأشعة تحت الحمراء المدمج الذي يعمل بسرعة وكفاءة. وحتى في الخصوصية، يأتي هذا الجهاز مزودًا بغطاء مادي للكاميرا، يعتبر إضافة ذكية تعزز الخصوصية الخاصة بك.

أما في الصوت، فإن نظام الصوت رباعي المكبرات يتفوق بجودته، مع إمكانية الوصول إلى مستويات عالية من الصوت، تمتص جميع الضوضاء المحيطة وتحافظ على جودة فائقة. بالرغم من Bass محدود نوعًا ما، إلا أن الوضوح والتفاصيل تتألق بمستويات ممتازة.

حين يتعلق الأمر بالتجربة الصوتية، تسعى تقنية THX Spatial Audio لتقديم تجربة محيطية فريدة من نوعها، على الرغم من أنها لا تصل إلى مستوى السماعات الرأسية المخصصة للألعاب على الحاسوب الشخصي لكنها جيدة جدًا.

يتميز الـ Blade 18 ببطارية قوية تبلغ سعتها 95.2Whr، وهي الأكبر ضمن مجموعة إصدرات Blade، مع شاحن بقوة 330 وات لدعم المعالج I9-14900HX وبطاقة الرسومات RTX 4090 بفعالية. من المعروف أن بطاريات أجهزة اللاب توب المخصصة للألعاب غالبًا ما تكون ذات أداء ضعيف، خاصًة في الأجهزة ذات الاستهلاك العالي للطاقة.

مع ذلك، يخالف جهاز Razer Blade 16 هذا الاتجاه، حيث يتمتع بأداء يتفوق على العديد من الأجهزة الأخرى. لقد تمكنت باستمرار من استخدام جهاز Razer Blade 16 لمدة 4-5 ساعات متواصلة بدون الحاجة للشحن، طالما لم أستخدم بطاقة الرسومات RTX 4090 تمامًا. بالنسبة لعملية الشحن، فإن الشاحن GaN بقوة 330W يعمل بكفاءة وسرعة. كما يمكن الاستفادة من خاصية توصيل الطاقة بقوة تصل إلى 100W عبر منافذ Type-C، وهي كافية للحفاظ على شحن الجهاز طالما لا تقوم بأنشطة تتطلب طاقة عالية مثل الألعاب أو المهام الثقيلة.

  • تمتع بالمرونة الكاملة، في تحديث الرامات ومساحة التخزين، مع خيارات متنوعة تلائم كل احتياجاتك. 
  •  شاشة تضج بالحيوية، تغمرك بألوانها الزاهية وسطوعها الذي يخطف الأبصار. 
  •  استمتع بتجربة صوتية أسطورية، مع سماعات تعانق أذنيك بالصوت المحيطي الغامر. 
  • لوحة لمس معتبرة، تقدم لك جودة لمس لا مثيل لها وذات جودة عالية.
  • خفة لا تُصدق، وزن يجعلك تنسى أنك تحمل جهازًا مخصص للجيمنج.
  •  مجموعة وافرة من المنافذ لكل لاعب، مزودة بأرقى التقنيات الرائدة في الأسواق. 
  •  بطارية تعانق الأفق، ترافقك في رحلاتك الطويلة دون أن تفقد نبضها.
  • لا يقدم الجهاز أداءً يُعتبر الأفضل، في فئته السعرية.
  • عندما تقوم بتشغيل وضع الأداء المرتفع في اللعب، ستشعر وكأن اللابتوب يتحول فجأة إلى طائرة هليكوبتر، مصدراً لضوضاء عالية للغاية، وهذا يمكن أن يكون مزعجًا للغاية.
  • بالنسبة للهيكل، فإن اللابتوب يبدو أنه مصمم خصيصًا لجمع بصمات الأصابع، حيث يتأثر الهيكل بالبصمات بشكل واضح، مما يعطي انطباعًا لا يرضي العين.
  • لوحة مفاتيح، ليست عملية بما يكفي، فلا يمكن الاعتماد عليها بشكل كامل، وقد تحتاج إلى لوحة مفاتيح خارجية لتحسين تجربة الكتابة.
  • التصميم الحواف الحادة وغير المريحة، مما يخفي الكثير من الإبداع والتطور الذي يمكن أن يُضاف لهذا الجهاز.

الجهاز يتميز بجودة تصنيع ممتازة وشاشات عالية الجودة، ويقدم أداءً جيدًا في معظم الفئات. ومع ذلك، قد لا يكون الخيار الأمثل للجميع بسبب سعره المرتفع الذي يبدأ من 3000 دولار ويصل إلى أكثر من 4000 دولار (الجهاز الذي تمت المراجعة عليه). على الرغم من أن أدائه ممتاز، إلا أنه ليس الأفضل في فئته، خاصًة عند الأخذ في الاعتبار وجود خيارات أخرى في السوق بأسعار أقل تقدم أداءً مشابهًا أو أفضل حتى.

ملخص المراجعة

التصميم وجودة الخامات - 8.5
الشاشة - 10
الصوت - 9
العتاد الداخلي - 9
نظام التبريد - 7.5
البطارية - 8.5
قيمة مقابل سعر - 7

8.5

عظيمة

الجهاز يأتي بجودة تصنيع عالية ويحتوي على شاشة OLED الأفضل على الأطلاق، مما يوفر جودة عرض متميزة. بالرغم من تميز أدائه القوي، وكونه يعد الأبرز ضمن سلسلة Blade، إلا أنه قد لا يكون الخيار الأفضل ضمن فئته السعرية لمن يبحث عن توازن بين الأداء والسعر، خصوصًا مع وجود خيارات أخرى في السوق تقدم أداءً مماثلًا أو أفضل بأسعار أقل.

Mohamed Ibrahim

مُحرر في Games Mix و Hardware Specialist، ومهتم بعالم التكنولوجيا الكمبيوتر والهواتف الذكية، وأعشق عالم الألعاب بكافة أنواعه منذ نعومة أظفاري خاصًة ألعاب القصص التي تتميز بتفاصيلها الدقيقة والرائعة، وطريقة اللعب الممتعة، كما أنني أحب معظم ألعاب اللعب الجماعي مثل League of Legends و Valorant.
زر الذهاب إلى الأعلى