مقالات

8 نصائح هامة قبل أن تلعب Back 4 Blood وتتلطخ بالدماء!

كن على أتمّ استعداد قبل الدخول لعالم فوضى الزومبي!

لعبة الزومبي الصادرة حديثًا Back 4 Blood، هي لعبة تصويب من منظور اللاعب، حيث تتمحور اللعبة حول قتال الزومبي والقضاء عليهم، حيث يمكنك أن تلعب منفردًا “Solo” أو برفقة أصدقائك، لتخطي المراحل بصعوبات مختلفة، وباستخدام عناصر لعب عديدة ومتنوعة.

تُعد Back 4 Blood الوريث الشرعي لـ Left 4 Dead، لعبة الزومبي الكلاسيكية الشهيرة، وبجانب تشابه اللعبتين في عديد من الجوانب، فهما بالتأكيد يتشاركان في ضخامة المحتوى وتعدد الطرق التي يمكنك ممارسة اللعبة بها؛ لذا قبل أن تبدأ في اللعبة، أعددنا لك هذه القائمة بـ 8 نصائح هامة ستساعدك كثيرًا في مغامراتك في Back 4 Blood لتحصل على أفضل تجربة ممكنة.

أنفق أموالك جميعها!

عند وصولك إلى الغرفة الآمنة، ستتمكن من شراء المعدات والأسلحة باستخدام الأموال التي جمعتها. انفق أموالك ولا تدخرها، فالأموال لا تنتقل معك من مرحلة إلى أخرى في Back 4 Blood.

الجدير بالذكر أن اللعبة ليس بها تجديد تلقائي للصحة “Health Regeneration”؛ لذا احرص على استخدام الأموال في شراء معدات الصحة أيضًا.

استكشف من حولك وتفقّد كل زاوية

قد يعميك الحماس وأجواء الزومبي الجنونية عمّا حولك، ولكن لا تدع ذلك يحدث، فهناك الكثير من الصناديق المليئة بالمعدات والأسلحة المُطورة، عليك فقط البحث عنها في الأرجاء، فالأجواء تصبح صعبة في بعض الأحيان، وستحتاج لكل شيء تعثر عليه.

استخدم البطاقات الدفاعية

لا تُفتن بالبطاقات التي تزيد من الضرر وتعطيك مزايا هجومية على حساب البطاقات الدفاعية، فالبطاقات التي تطور من صحتك أو تقلل الضرر الذي تتلقاه، كلها لا تقل أهمية عن بطاقات المزايا الهجومية، فتذكر أنك دائمًا في موقف أقل قوة أمام كل هذه الحشود من الزومبي، ولهذا ستحتاج لقدرات دفاعية بنفس قدر احتياجك للقدرات الهجومية.

استهدف نقاط الضعف لدى الزومبي

الزومبي العاديّون يسهل قتلهم، ولكن النوع الأضخم والأقوى منهم، Mutations، قد يُسببون لك مشكلة كبيرة، فبجانب الضرر العالي الذي يسببوه، فإنه من الأصعب قتلهم، ويتطلب ذلك الكثير من الوقت؛ لذا احرص على التصويب على نقاط ضعفهم، والتي هي عبارة عن أماكن منتفخة في أجسادهم، ذلك سيسهل عليك كثيرًا، خصوصًا عندما تحتدّ الأجواء.

back 4 blood

كما يمكنك استخدام بطاقات لزيادة الضرر الذي تسببه لنقاط الضعف تلك، هذا الأمر سيساعدك كثيرًا في Back 4 Blood.

التزم بالبقاء مع فريقك

كما تعلم فإن Back 4 Blood مبنية على التعاون بين الفريق ومساندة أعضائهم لبعض؛ لذا لا تبتعد عن فريقك أو تقرر الدخول في وضع الجنون، ظنًا أنك “سوبرمان” أو شيء من هذا القبيل. لا يمكنك البقاء على قيد الحياة من دون فريقك، كما أن فريقك يحتاج إليك أيضًا؛ فأرجوك لا تُفسد المتعة، والتزم بالبقاء مع فريقك.

وأيضًا لا تنسَ أن تشير إلى الأشياء التي لا تحتاجها، فقد يحتاجها أحد زملائك.

حاول ألاّ تحمل أسلحة من نفس نوع أسلحة فريقك

back 4 blood

الذخيرة في Back 4 Blood قد لا تكفي الفريق كله، إذا كنتم جميعًا تحملون أسلحة من نفس الفئة، فمثلًا فئة الـ AR لها ذخيرة خاصة بها، وهكذا فئة الـ Shotgun، وكذلك باقي الفئات؛ لذا كلما كان هناك تنوع في فئات الأسلحة التي تحملها أنت وفريقك، كلما زادت فرصتكم في البقاء وعدم نفاذ الذخيرة منكم، فآخر ما تودّ حدوثه هو نفاذ ذخيرتكم وسط حشود الزومبي الجائعة.

ضع في الاعتبار أن تستخدم الضربات اليدوية

الضربات اليدوية أو الـ “Melee Attacks” هي أقوى مما تظن في Back 4 Blood، وتصبح مفيدة للغاية عندما تغدو قريبًا جدًا من الزومبي. استخدامك لسلاحك في هذه الحالة، وخصوصًا عندما تُحاط بالكثير من الزومبي، قد يجعلك تُصاب بالهلع، وبالتالي تضيع أغلب طلقاتك.

back 4 blood

إذًا، لو لم تمتلك سلاح Shotgun، فالخيار الأنسب هنا هو الضربات اليدوية، فهذه الضربات لا تسبب ضررًا مرتفعًا فحسب، بل هي سريعة، كما أنها لا تمنعك من إعادة تلقيم سلاحك.

احرص على تواجد شخصية “Mom” في فريقك

شخصية Mom تتمتع بقدرة خاصة، الإحياء السريع “Fast Revive”، وهي قدرة هامة جدًا، أكثر مما تتخيل، فلا يوجد أفضل من استعادة زميلك إلى أرض المعركة لحظيًا، وبالأخص لأنكم كفريق ستحتاجون لبعضكم في كل لحظة وكل مكان. Mom أيضًا تُكسب الفريق حياة إضافية “Extra Life”.

back 4 blood

إذًا، كانت هذه أهم نصائح -في رأينا- ستحتاجها قبل أن تبدأ في Back 4 Blood. بالطبع اللعبة مليئة بالأشياء الأخرى، ولكنك ستتمكن من معرفتها بسهولة بمجرد أن تبدأ في اللعب.

Back 4 Blood متوفرة للشراء على جميع المنصات: PC, PS4|PS5, XBOX ONE|SERIES X/S. تعرّف على مواصفات تشغيلها من هنا.

Seif Fayed

رئيس قسم الألعاب بالموقع. مهتم أكثر بألعاب التصويب من منظور الشخص الأول. لعبة تصويب جيدة ذات قصة جذابة مكتوبة بإتقان هي الخلطة السحرية بالنسبة لي. أول لعبة جذبتني لألعاب التصويب كانت Black على PS2.
زر الذهاب إلى الأعلى