مقالات

Spiderman Web of shadows: واحدة من أفضل ألعاب الأبطال الخارقين

لعبة Spider-Man التي لمت شمل العائلة

ربما لم تسمع من قبل بلعبة Spider-Man: Web of Shadows، ولكنها واحدة من أفضل الألعاب الأيقونية في تاريخ Spider-Man.

لا يخفى علينا ما فعتله Insomniac Games من إحياء إرث ألعاب Spider-Man مرة أخرى. في 2018، صدرت واحدة من أفضل -إن لم تكن أفضل- ألعاب الأبطال الخارقين في التاريخ وهي لعبة Marvel’s Spider-Man والتي حققت المعادلة الصعبة عن طريق تقديم المتعة والشخصيات ومزجهما في صورة لعبة للأبطال الخارقين. استغلت Insomniac أخطاء الماضي وفجوات الألعاب السابقة لسبايدر مان وصححت المسار بالكامل.

وجدنا عالمًا مفتوحًا (مدينة مانهاتن) يحمل طابعًا مثيرة ذكرنا بلعبة Spider-Man 2 والتي صدرت في 2004. رأينا حياة سبايدر مان وعلاقته مع العالم من حوله في مدة لعب تجاوزت العشرين ساعة تقريبًا. هناك أيضًا، Spider-Man: Web of Shadows والتي سنتحدث عنها اليوم، والتي تدين لها لعبة 2018 بالكثير والكثير.

Web of Shadows

تعد لعبة Spider-Man: Web of Shadows اللعبة الأولى التي تحكي القصة الأصلية للرجل العنكبوت والتي تركت مساحةً لا بأس بها من الإبداع. لم تلجأ اللعبة لأي من الأفلام التي صدرت وقتها، ولا حتى لكتيبات القصص المصورة مثل Marvel Earth 616 والذي يحكي عن العالم الأصلي الذي تقع فيه أحداث عالم مارفل.

وصل فينوم، ووصلت القصة الأصلية بالشرير الأول والأقوى -أو Anti-Hero كما يصفه البعض- لسبايدر مان، والذي مع ظهوره تبدأ الفوضى بتشكيل ملامح مدينة نيويورك. وبعد استيلاء المتطفل (فينوم) على العائل (بيتر باركر)، يجب على الأخير أن يجمع بين قدرات بِزته الحمراء والسوداء لينقذ المدينة، والعالم أجمع.

هل ألهمت Marvel’s Spider-Man؟

Web of Shadows

مثلها مثل لعبة Marvel’s Spider-Man، أخذت Web of Shadows مخاطر كثيرة عن طريق تقديم عالمها الخاص. استعد المطورون لدفع الثمن غاليًا مقابل التجديد في القصة واستخدام الحبكة الأصلية لسبايدر مان التي نعرفها جميعًا في عالم الألعاب. فقد إدي بروك (فينوم) السيطرة على بِزته تمامًا وأصبح هائجًا. على نيويورك الآن أن تتعامل مع الدمار المحتمل القادم!

أخذت اللعبة السبق والريادة في تقديم الكثير من الآليات الجديدة، وأهمها نظام المعارك وأساليب القتال غير المبتذلة. أحد أشهر تلك الأساليب والتي نعرفها حتى يومنا هذا هي قدرة الرجل العنكبوت على القفز عاليًا في الهواء والانقضاض على أعدائه بشباكه القوية لتقليص المسافة بينهم والقضاء عليهم فيما يعرف بضربات الشباك أو Web- Strikes. كانت لهذه الحركة وقع كبير في قلوب المعجبين، وبالفعل لم تكذب Insomniac خبرًا وسرعان ما رأيناها تضيف ضربات الشباك تلك في لعبتها الأخيرة.

جانب آخر من جوانب القتال يتجلى في قدرة الرجل العنكبوت على البقاء في الهواء. من الصعب جدًا على الأعداء أن يطرحوه أرضًا بينما يحلق في الأعلى. نرى في اللعبتين كيف يتمكن بيتر باركر من البقاء في الهواء لكي يتجنب أكبر قدر ممكن من الضربات، ولكن شتان الفرق بين نسخة 2008 (Web of Shadows) والنسخة التي تلتها بعقد كامل Marvel’s Spider-Man. في الأولى، نجد فئة أوسع من الحركات التي يتقنها بيتر في الهواء، وهذا ما تتفوق فيه اللعبة. الجدير بالذكر أن هذه الأمور لا تنفى تفوق نسخة 2018 في العديد من الجوانب.

مميزات لم نرها من قبل

أما عن أكبر مميزات اللعبة، فهي قدرة Spider-Man على التبديل بين الشخصيتين، شخصيته المألوفة بالبدلة الحمراء والتي تتمتع بالرشاقة، وسرعة الحركة، وبعض آليات الشباك المميزة. والـ Symbiote الخاص بشخصية فينوم والذي يتميز بالهجمات القوية والوحشية، كما يتفوق على الأرض بثباته المعهود، عكس الشخصية الأخرى.

ميزة أخرى تميز Web of Shadows عن باقي ألعاب Spider-Man الأخرى هي ميزة قتال الأعداء على جوانب المباني. هذا الأمر لم يسبق لنا أن وجدناه في أي لعبة أخرى لسبايدر مان قبل نسخة 2018. مثلها مثل القتالات الأخرى، تتغير نوعية الأسلوب الخاص ببيتر باركر بناءً على البدلة التي يرتديها، حتى وهو يقاتل أعدائه على جدران المباني. وفكرة اقتباس Marvel’s Spider-Man لهذا الأسلوب ما هو إلا دليل على قوة وسبق نسخة 2008. وبالمناسبة، ظهرت هذه القتالات بوضوح في قتال Spider-Man الأخير مع Doc Octopus.

Web of Shadows لمت الشمل!

عالم Web of Shadows المفتوح ما هو إلا بيئة خصبة للكثير من التداخلات. اللعبة مليئة بأبطال لطالما أحببناهم، أبطال مثل Black Widow، وLuke Cage، وMoon Knight، وأخيرًا وليس آخرًا Wolverine والذي ما زلت أتذكر قتاله مع سبايدر مان في أحد المهام وفوق أحد المباني. كان قتالًا في غاية المتعة وقتها.

خطر فينوم المحدق استدعى تعاون Spider-Man مع الكثير من الشخصيات، حتى لو كانت أخطر كوابيسه أمثال Kingpin، وElectro، وVulture. ظهور هؤلاء الأعداء مجتمعين لا يقر سوى بخطر فينوم الجاد.

تتميز اللعبة بأنها ترتبط ارتباطًا وثيقًا باللاعب وخياراته والتي ستؤثر على أفعال Spider-Man ونهاية اللعبة بشكل كامل. الأمر متعلق بطابعنا الأخلاقي واختياراتنا على الأغلب؛ إذا كانت شخصيتك سوية، فستختار النهاية التي يفوز فيها بطلنا بمحبوبته Mary Jane، أما إذا كنت تفضل النهايات الشريرة، فستختار فوز Venom وBlack Cat بكل شيء.

في النهاية، يجب أن نُكن كل الاحترام والعرفان لأحد أقوى ألعاب Spider-Man على الإطلاق، Web of Shadows. لم يعب اللعبة سوى أخطاء بسيطة، أهمها هو الأداء الصوتي، والذي أزعم أن اللعبة كانت لتصبح في مكانة أخرى إذا اهتم المنتجون به. أيضًا بعض المهام المُكررة، والرسوميات الغريبة بعض الشيء بسبب الإمكانيات وقتها، ولكن إذا نظرنا لمميزات اللعبة وسبقها لأوانها، فسنتغاضى عن كل السلبيات.

Ahmed Safwat

طالب يبلغ من العمر اثنين وعشرين ربيعًا، يدرس الكيمياء، ويحب ألعاب التصويب، وكل ما يتعلق بالتكنولوجيا والعلوم.
زر الذهاب إلى الأعلى