مراجعات

مراجعة وتقييم لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League

حان وقت العودة لثلاثية أركام مجددًا

قبل ثلاثة أعوام أعلن استوديو Rocksteady عن مشروعه الجديد في عالم DC، الأمر الذي أثار حماس كل محبي هذا العالم، كيف لا وهو الاستوديو صاحب ثلاثية Batman Arkham الأسطورية، بالأخص Arkham Knight التي أعادت تعريف ألعاب الأبطال الخارقين، وألهمت ألعاب رائعة أخرى مثل Marvel’s Spider-Man. لم يتوقع أحد أن يكون مشروع الاستوديو الجديد عن Suicide Squad، ولكن الجميع وضع أمله في Rocksteady.

ذلك الأمل بدأ يتذبذب حين تم الكشف عن نوع اللعبة، والتي اتضح أنها لعبة خدمية من نوع Looter Shooter، وليس ما يبرع فيه الاستوديو أكثر وهو بناء العوالم بدقة وسرد قصص درامية على أعلى المستويات، فكيف من الممكن أن يتحقق ذلك في لعبة خدمية في الأساس تعتمد على التحديثات المستمرة، وتضع الأرباح أولوية فوق كل شيء؟ إليك مراجعة Suicide Squad: Kill the Justice League بعد إنهاء القصة وقضاء أكثر من 20 ساعة في عالمها.

تأخذنا الأحداث إلى مدينة “متروبولس”، بعد 5 أعوام من أحداث Batman: Arkham Knight، ولكن هذه المرة التهديد أكبر والوضع كارثي، فالشرير الفضائي “برينياك” نجح في غزو الأرض وسيطر على عقول أعضاء الجاستس ليج. سوبرمان، باتمان، فلاش وجرين لانترن، جميعهم أصبحوا جنودًا لـ “برينياك”، حماة الأرض أصبحوا التهديد الأكبر عليها.

الآن أصبحت البشرية يائسة، والأمل الأخير يقع على عاتق أربعة نزلاء في مصحة أركام: ديدشوت، بومرانج، هارلي كوين وكينج شارك، أربعتهم يشكلون الفرقة الانتحارية. تبدأ أحداث القصة بتجنيد هؤلاء الأربعة وبدء التخطيط لمعرفة كيفية القضاء على أعتى أبطال الأرض، واحدًا تلو الآخر، ومن ثم التعامل مع ذلك الفضائي “برينياك” الذي يطمح لإبادة البشرية.

لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League

تستمر القصة لنحو 8-10 ساعات بينما يحاول أعضاء الفرقة الانتحارية استيعاب ما يجري وخطورة المهمة المكلفين بها، ولكن أولًا سيكون عليهم تعلم العمل كفريق، وكبح غرائزهم الإجرامية التي تقف حائلًا بينهم وبين السعي لفعل الخير. تمتد القصة إلى 6 فصول قبل الدخول في مراحل اللعبة النهائية “Endgame” التي تفتح مهمات جديدة.

  • Suicide Squad: Kill the Justice League هي لعبة خدمية بشكل كامل من نوع Looter Shooter، أي لعبة تصويب تعتمد على إكمال المهمات وجمع العتاد والموارد لتقوية الشخصية الخاصة بك.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • اللعبة تدعم اللعب التعاوني بحد أقصى أربعة لاعبين، حيث يمكنك مشاركة التجربة مع ثلاث -أو أقل- من أصدقائك. يمكن اللعب بشكل فردي والتبديل بين أعضاء الفرقة الأربعة بحرية، ولكن اللعبة تتطلب الاتصال الدائم بالإنترنت في جميع الأحوال.
  • عالم Suicide Squad: Kill the Justice League المفتوح يحتوي على مهام جانبية فضلًا عن المهام الأساسية، والتي تنقسم إلى أنواع مختلفة تخص الأفراد المساعدين: بينغوين، بويزن آيفي، تويمان وهاك.
  • ثمة شجرة مهارات منفصلة لكل من الشخصيات الأربعة، تفتح قدرات ومزايا مختلفة للشخصية كلما زاد مستواها.
  • لكل عضو من أعضاء الفرقة الأربع قدرة تنقل مختلفة: هارلي كوين تستخدم خطاف باتمان والدرون الخاصة به، كينج شارك يقفز بقوة لمسافات هائلة، ديدشوت لديه حقيبة نفاثة وبومرانج يستخدم قوة السرعة الخاصة بـ فلاش.
  • أسلوب لعب ممتع، التنقل في الأرجاء والتصويب على الأعداء في شكل متتابع يبعث بشعور حماسي رائع. أبرز ما يميز Suicide Squad: Kill the Justice League هو سلاسة الحركة وانسيابيتها مع المعارك والتصويب، فهي واحدة من تلك الألعاب التي تستطيع قضاء بعض الوقت فيها تقفز وتحلق بينما تقتل الكثير من الفضائيين الأرجوانيين وتشعر بالراحة عند انتهاء المهمة وتحقيق رقم قياسي جديد.
  • حوارات وأداءات تمثيلية ممتازة تجعلك مستمتعًا في المقاطع السينمائية والدردشات القصيرة بين الشخصيات. حين تخطر الفرقة الانتحارية على الأذهان، يصاحبها الحس الفكاهي والتناغم الموجود بين الشخصيات في مواقف هزلية غير متوقعة، وهو ما تم إتقانه هنا، خاصة عند مواجهة أعضاء الجاستس ليج الفاسدين، وعند محاولة “والر” -قائدة الفرقة- أن تتحدث معهم بجدية وتوجه لهم التعليمات.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • صوتيات مميزة، كل ما تسمعه أذنك في هذه اللعبة ستسعد به. بدءًا من الأداءات الصوتية للشخصيات المختلفة، وحتى الموسيقى التي ترتفع عند كل مواجهة، وأيضًا الموسيقى الأساسية الخاصة باللعبة، ذلك بجانب المؤثرات الصوتية للطلقات وعند هزيمة الأعداء، وأصوات أدوات التنقل، جميعها تم إتقانها بشكل رائع في Suicide Squad: Kill the Justice League.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • ترجمة عربية جيدة للقوائم والنصوص والحوارات، ودعم واسع للمنطقة العربية. كل شيء في Suicide Squad: Kill the Justice League تمت ترجمته للغة العربية، بتنسيق صحيح واختيار رائع للخطوط، وترجمة جيدة على الرغم من الأخطاء في بعض التعبيرات.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • القصة تبدأ مبشرة ولها لحظات مثيرة، ولكنها تعاني من الإسهاب في بعض الأوقات، والاختصار و”الكروتة” في لحظات أخرى. تقضي اللعبة ساعات من القصة في جوانب غير هامة على حساب أجزاء أخرى يجب الاهتمام بها، فمثلًا يتم قضاء الساعات الثلاثة الأولى -أي حوالي 30% من القصة- في جمع الأفراد المساعدين للفرقة دون أي تقدم في جوانب القصة، بل أن هناك مهمة كاملة مع مشاهد سينمائية وحوارات لفتح خانة القنابل اليدوية فقط. على الجانب الآخر، مواجهات هامة مع أعضاء الجاستس ليج، مثل باتمان وسوبرمان، يتم اختصارها وتشعر بأنها لم تحصل على ما تستحقه من وقت وأحداث وتمهيد، في قصة هي قصيرة في الأساس. كل ذلك يجعل القصة محبطة، ناهيك عن النهاية الكارثية، ومصير باتمان بالأخص.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • بالرغم من سلاسة ومتعة أسلوب اللعب، إلا أن التكرار الشديد في المهمات يجعل قضاء بضعة ساعات متواصلة في اللعبة مللًا قاتلًا، ومعارك الزعماء ليست استثناءً. Suicide Squad: Kill the Justice League هي من أكثر الألعاب التي تعاني من التكرار الشديد ويظهر فيها كسل المطور بشكل بارز، فجميع المهمات تنحصر في ثلاثة أو أربعة أنواع لا أكثر، بين حماية سيارة ما حتى تصل إلى وجهتها، تدمير خلايا متعددة لإضعاف الهدف الرئيسي، إنقاذ بعض المدنيين أو حماية هدف ما. تلك هي كل ما ستواجه من مهمات، بعدها يبدأ مشهد سينمائي، ثم تعود لمهمة جديدة بنفس السياق. ذلك التكرار لم تسلم منه معارك الزعماء، قد تفكر كيف عسى هؤلاء الأشخاص القضاء على سوبرمان بنفسه؟ أو فلاش؟ أو أي من أعضاء الجاستس ليج؟ الحقيقة أن اللعبة لا تجيب، بل أنها قبل المعركة تعطيك تقنية ما من المفترض أنها “مضادة” لسوبرمان مثلًا، لا يتم شرحها بالشكل الكافي، وتذهب لتحارب سوبرمان لتجد نفسك تحاربه كما تحارب أي من الجنود العادية، بنفس آليات اللعب ونفس الحركات ونفس كل شيء. الأمر ذاته يتكرر مع كل من أعضاء الجاستس ليج، ما يجعلها محبطة بشكل لا يصدق ويبرز كسل الاستوديو أكثر.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • عالم مدينة “متروبولس” خاوٍ، بلا هوية وممل بشكل كبير. شتان الفارق بين ما نجح الاستوديو في تحقيقه مع مدينة “جوثام” في ثلاثية أركام والتركيز على الطابع السوداوي للمدينة وخلق أجوائها بإتقان، مع انتشار الجريمة في شوارعها وجعل اللاعب يشهد على الفوضى التي تعج بالمدينة والخطر المحدق بها، وكان هناك طابعًا من التحدي بين باتمان وأعدائه، وحتى الجنود العادية التي يمكنك سماعهم وهم يتوقون لمواجهة باتمان الذي هو ليس أكثر من إنسان عادي، أو خائفين منه ويريدون العودة للمنزل. على النقيض في متروبولس، فهي مدينة عادية ببساطة بلا سمة مميزة بالرغم من محاولة جعلها مدينة مستقبلية على شفا الهاوية، شوارعها فارغة -حرفيًا- بحجة أن السكان تم أسرهم، ليصبح لدينا مدينة فارغة عادية بها وحوش أرجوانية متمركزة على أسطح المباني بانتظارك أن تهجم عليها.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • اللعبة تتطلب الوصول الدائم بالإنترنت، حتى عند اللعب فرديًا. هذا الأمر يعني أنه إذا عانت خوادم اللعبة من أي عوائق تقنية -وهو ما حدث في فترة الوصول المبكر- تصبح اللعبة غير متاحة للعب على الإطلاق، أي أن اللعبة التي حصلت عليها مقابل 70 دولار على الأقل، قد لا تتمكن من لعبها حتى وإن كنت متصلًا بالإنترنت. فضلًا عن ذلك، فإنه إذا لم تحقق اللعبة الأرباح المرجوة، قد يتم إغلاق خوادمها للأبد، وكأنه سيتم سلب اللعبة منك. الاستوديو أعلن أن اللعبة ستصبح قابلة للعب دون الاتصال بالإنترنت في تحديث لاحق هذه السنة، ولكن ذلك ليس الحال الآن، ولا ندري إذا كان الاستوديو سيلتزم بوعده ويصدر ذلك التحديث.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League
  • حتى بالنسبة لكونها “لوتر شوتر”، تفشل Suicide Squad: Kill the Justice League في إتقان كثير من جوانب هذا النوع من الألعاب. فضلًا عن آليات التصويب الجيدة، فإن ما يجعل لعبة “لوتر شوتر” مميزة هي الجوائز والاستمتاع بصناعة عتاد أقوى والتغلب على أعداء أصعب. لن تجد ذلك هنا، فأغلب الوقت ستحصل على عتاد أضعف مما تملك، وهناك عدد كبير من الموارد المستخدمة في تطوير الأسلحة لدرجة أنه يصعب مواكبتها ومعرفة وظيفة كل منها في عملية الترقية، بالإضافة إلى كون نظام تطوير الأسلحة مشتت وغير واضح. كل ذلك وكأن اللعبة تحاول غمرك بالمعلومات العشوائية الكثيرة جدًا عن مزايا كل سلاح، والموارد الكثيرة جدًا المطلوبة لتطويره؛ لكيلا تفهم ما يجري أمامك، وتضغط على “ترقية” مباشرة، دون فهم ما حصلت عليه من تطوير، أو ما أنفقته من موارد، ما يُفقد متعة ذلك الجانب الهام في هذا النوع من الألعاب. شجرة المهارات تتسم بنفس النوع من العشوائية، في الواقع لا يصح أن نطلق عليها “شجرة”، فهي لا تحتوي على خيارات متعددة ولا تعطيك مزايا تؤثر بشكل حقيقي على أسلوب اللعب، باستثناء مهارتين فقط لكل شخصية.
لعبة Suicide Squad: Kill the Justice League

يصعب التوصية باللعبة حاليًا، وهي سعرها لا يقل عن 70 دولار، مع عدم وضوح مستقبل اللعبة والمحتوى القادم بسبب إطلاقها المحبط. على كل، Suicide Squad: Kill the Justice League هي لعبة تصويب مرحة لتقضي فيها بعض الوقت رفقة أصدقائك إذا لم تكن مهتمًا بالقصة والعالم وما إلى ذلك، وتريد إطلاق النار الممتع وإتمام مهمات متكررة، ولكن ليس مقابل 70 دولار بكل تأكيد، ولا حتى نصف هذا الرقم.

ملخص المراجعة

القصة - 6
أسلوب اللعب - 7
عالم اللعبة - 5
محتوى اللعبة وتنوعه - 3
الترجمة العربية - 7
التجربة السمعية - 8

6

متواضعة

إذا أردت وصف Suicide Squad: Kill the Justice League بكلمة واحدة ستكون التكرار. بالرغم من جودة أسلوب اللعب وآليات التصويب، إلا أن كسل المطور وعدم خبرته في هذا النوع من الألعاب ينتج عنه تكرار كارثي في جميع المهمات، وفي كل ما لدى اللعبة لتقدمه، لدرجة أن مواجهة سوبرمان لا تختلف كثيرًا عن مواجهة أحد الأعداء عديمي الأهمية.

Seif Fayed

مدير قسم الألعاب بالموقع. مهتم أكثر بألعاب التصويب من منظور الشخص الأول. لعبة تصويب جيدة ذات قصة جذابة مكتوبة بإتقان هي الخلطة السحرية بالنسبة لي. أول لعبة جذبتني لألعاب التصويب كانت Black على PS2.
زر الذهاب إلى الأعلى