مقالات

ترشيحات جيمز ميكس: أفضل 5 ألعاب تعاونية بدون إنترنت “Local Co-Op”

في السنوات الأخيرة الماضية انتشرت ألعاب الباتل رويال والـ Multiplayer عمومًا، وقلّ اهتمام الشركات بالألعاب التعاونية التي لا تتطلب الاتصال بالإنترنت ويمكن لعبها على جهاز واحد “Local Co-op”، أو كما يعرفها البعض بألعاب الـ Split Screen، وهو نوع الألعاب الذي نلجأ إليه للابتعاد عن عالم ألعاب الـ Single Player و الـ Multiplayer، ولنشارك تجربة اللعب مع شخص آخر.

في هذا المقال سنتناول أفضل 5 ألعاب تعاونية يمكنك لعبها مع رفيقك، بعيدًا عن ألعاب كرة القدم FIFA و PES الغنية عن التعريف، أو ألعاب المصارعة. خذ في الاعتبار أن معيارنا الأول في تصنيف هذه الألعاب هو مقدار المتعة والمرح الذي يمكن أن تحظيا به -أنت وصديقك- عند لعب هذه الألعاب.

5. Cuphead

تدور القصة حول المغامرات التي تخوضها –أنت Cuphead– مع رفيقك “Mugman” من أجل أن تنقذا روحيكما من قوى شريرة، بعد أن عقدتما صفقة فاشلة مع أصحاب تلك القوى. 

تُقدّم هذه اللعبة تجربة فريدة؛ حيث تتميز بالرسوميات الكارتونية ذات الطابع الكلاسيكي، والأهم، أنها تتميز بالصعوبة البالغة، بكل ما تحمله الكلمة من معنى.

الممتع في التجربة التي تقدمها اللعبة، أنه بإمكانك أن تخوض كل هذه الصعوبات والعذاب -حرفيًا- مع صديقك، وأن تتعاونا معًا لتجاوزها، وخصوصًا إذا كنتما من عشاق التحدي والمغامرات الصعبة.

اللعبة متوفرة على منصات XBOX، PC ، PS4 ، و Nintendo Switch.

4. Overcooked 2

مؤكد أنك توقعت محتوى اللعبة من اسمها، لكن صدقني، الأمر أكثر من مجرد لعبة طبخ عادية. هي لعبة طبخ، ولكن في أجواء مختلفة، وخرائط أبدع المطورون في تصميمها، حيث أنه هناك مطابخ طائرة ومطابخ عائمة، ومطابخ أخرى في عالم سحري مع بوابات وسلالم سحرية.

تدور اللعبة حول إتمام الطلبات قبل نفاذ الوقت، ولكن التعاون هو الأساس؛ حيث أن الأمر ليس سهلًا كما تتصور، فمثلًا في بعض الخرائط يكون المطبخ مقسوم إلى نصفين، حيث تكون أنت في نصف وصديقك في النصف الآخر، وهنا عليك أن تتعامل مع صديقك بالقذف، حيث تقذف له المكونات التي يحتاجها أو أنك تحتاج منه أداة معينة غير موجودة عندك وهكذا، فيجب أن يعرف كل لاعب دوره حتى لا تعم الفوضى في المطبخ. يمكن لعب هذه اللعبة بـ4 لاعبين كحد أقصى، وكلما زاد عددكم، زادت أهمية عنصر التعاون.

اللعبة متوفرة على جميع المنصات: PS4/PS5 – PC – XBOX ONE/XBOX SERIES X,S – NINTENDO SWITCH

3. Blur

مع اختفاء طور اللعب التعاوني في المنزل “Local Co-op” في ألعاب السباقات مؤخرًا واستبداله بطور الأونلاين “Multiplayer” من أجل أن تحقق الشركات المزيد من الأرباح، تظل Blur، والتي صدرت في 2010، واحدة من أفضل الألعاب في تلك الفئة، حتى في وقتنا هذا. 

بعد 11 سنة من صدورها، لا يزال جرافيك اللعبة مُرضي تمامًا، بل يعتبره البعض جيد جدًا. تتميز بأنها ليست لعبة سباقات عادية، بل سباقات بها قدرات خاصة “Power Ups”، فهناك قدرة السرعة التي تعطيك دفعة قوية، وهناك القنابل التي يمكنك وضعها كفخ للسيارات خلفك أو إطلاقها للأمام، وهناك تلك الأشواك الصغيرة، وأكثر من ذلك، منها الهجوميّ ومنها الدفاعيّ. 

وبجانب القدرات وأسلوب اللعب، تحتوي اللعبة على عدد كبير من السيارات من كل الفئات، يمكنك فتح المزيد من السيارات عن طريق إتمام سباقات متعددة.

يمكن لعبها بـ 4 لاعبين كحد أقصى، وللأسف اللعبة متوفرة فقط على PC – XBOX 360 – PS3، وغير متوفرة على الجيل القديم أو الجديد.

2. A Way Out

تُعتبر من أفضل الألعاب في هذه الفئة؛ حيث أنها ليست لعبة سباقات أو لعبة مغامرات كارتونية أو لعبة طبخ، بل أنها لعبة تقدم قصة مميزة لا تقل جودة عن قصص الألعاب الـ Single Player، فإذا كنت من عشاق الألعاب القصصية، وفي نفس الوقت تريد مشاركة التجربة مع صديقك، بـ جرافيك جيد جدًا وفيزيائيات واقعية، يجب أن تجرب هذه اللعبة.

تدور القصة في سبعينيات القرن الماضي، حيث يتقابل سجينان ويحاولان الهروب من السجن معًا، ولكن القصة لا تتوقف هنا، بل هناك مغامرات وأمور عائلية بالأخص ستخوضها أنت وصديقك فيما بعد، وستكتشفان مفاجآت عديدة خلال رحلتكما.

وأيضًا في هذه اللعبة، التعاون هو المفتاح، فهناك مثلًا مهمّات حيث يقود أحدكم السيارة بينما الآخر يطلق النيران على السيارة التي تطاردكما، ومهمّات حيث تساعدان بعضكما على الصعود في ممرات ضيقة، والكثير من المهمات الأخرى التي تعتمد على التعاون بشكل أساسي.

يمكنك لعبها مع صديقك على نفس الجهاز أو على جهازين مختلفين، والجيد في الأمر أنه في حال لعبتماها على جهازين لا يجب أن تشتريا كلاكما اللعبة، واحد منكما فقط يجب أن يشتريها. اللعبة متوفرة على منصات الجيل القديم، بجانب الـ PC: PS4 -XBOX ONE.

تنويه: اللعبة غير مناسبة للأطفال لما تحتويه من مشاهد عري وعنف.

1. It Takes Two

وأخيرًا! لقد وصلنا! إنها اللعبة صاحبة المركز الأول في هذه القائمة المميزة. تدور قصة اللعبة حول الزوجين May و Cody الّذين على وشك الانفصال، ولكن على عكس المُتوقّع يتحولان إلى لعبتين صغيرتين من صنع ابنتهما، ويخوضان مغامرات رائعة في رحلة للعودة إلى جسديهما، فهل ستتغير العلاقة بينهما أم سيظلان على خلاف؟

بلا مبالغة، هذه اللعبة هي المعنى الحرفي للإبداع، وتقضية وقت ممتع مع رفيقك أثناء اللعب، وكما صرّح أحد مطوري اللعبة أنه يتحدى أنك لن تشعر بالملل ولو للحظة واحدة طوال اللعبة التي تستغرق من 16 إلى 20 ساعة لإكمالها.

المغامرات التي تخوضانها في هذه اللعبة، لا يسعني القول سوى أنها مذهلة، وأنك لم تلعب شيئًا كهذه اللعبة من قبل، مع العديد من الأشياء الخيالية الرائعة، فمثلًا هناك ضفدعة تعمل كسيارة أجرة، وهناك فئران يديرون عصابات سرية. كل مرحلة في اللعبة لها أجوائها الخاصة، مع ألغاز بسيطة تتطلب العمل الجماعي بالطبع، وستشعر أن كل مرحلة هي لعبة مختلفة عن التي سبقتها، لا يمكنني قول المزيد تجنبًا للحرق، ولكن اللعبة حقًا تجربة لا تُنسى.

اللعبة متوفرة على منصات الجيل القديم والحديث: PC – PS4/PS5 – XBOX ONE/XBOX SERIES X,S، ومثل اللعبة السابقة، إذا أردت لعبها مع صديقك على جهازين مختلفين، يتعيّن على أحدكما فقط أن يشتريها.

إذًا، هذا كل ما لدينا في هذا المقال عن أفضل 5 ألعاب تعاونية. تذكر أنه لطالما كان الغرض الأول من الألعاب هو الاستمتاع بوقتك، ويا حبذا لو شاركت ذلك الوقت مع من تحب.

Seif Fayed

مدير قسم الألعاب بالموقع. مهتم أكثر بألعاب التصويب من منظور الشخص الأول. لعبة تصويب جيدة ذات قصة جذابة مكتوبة بإتقان هي الخلطة السحرية بالنسبة لي. أول لعبة جذبتني لألعاب التصويب كانت Black على PS2.

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى