مقالات

حماية Denuvo اللعينة: كابوس للقرصنة أم عائق للعب الشرعي؟

حتى من يلعبون شرعيًا يكرهون حماية Denuvo! - لماذا يا تُرى؟

إذا كنت لاعبًا تتخذ منصة الحاسب بوابةً لعالم ألعاب الفيديو، بالتأكيد سبق لك وسمعت عن حماية “Denuvo” المستخدمة للحد من القرصنة، أو بعبارات أخرى، المستخدمة لتأخير حلول ذلك اليوم المحتوم -والمشئوم لدى المطورين- قدر الإمكان، فكما تعلم عزيزي القارئ أن قرصنة الألعاب أصبحت مسألة وقت ليس إلا، وأن فرق القرصنة أصبحت أسرع وأكثر تطورًا من ذي قبل. إذًا حماية Denuvo تمثل مشكلة لمن يرغب في قرصنة الألعاب وهو أمرٌ مفهوم، ولكن لمَ قد يبغضها مَن يلعب شرعيًا ويشتري الألعاب بطريقة سليمة من مستخدمي الحاسب؟

ماهية حماية Denuvo

حماية Denuvo ليست برنامجًا أو شيئًا يمكنك تثبيته على حاسوبك بشكل منفصل، كما أنه لا يمكنك رؤيتها في قائمة البرامج الخاصة بنظام التشغيل، بل هي مجموعة من السطور البرمجية يتم دمجها أثناء برمجة وتطوير اللعبة، ولا يمكن فصلها عن اللعبة سوى عند قرصنتها.

دون الدخول في تفاصيل برمجية معقدة، حماية Denuvo باختصار تجعل عملية “الهندسة العكسية” المطلوبة لقرصنة لعبة ما أكثر صعوبة وإرهاقًا، وهو بالضبط ما يحتاجه المطورون للحفاظ على ألعابهم من “السرقة” كما ذكرت.

إذًا لماذا يمقتها مَن يلعب شرعيًا؟

في الحقيقة أنه وفقًا لعدة اختبارات على ألعاب كثيرة، اتضح أن حماية Denuvo تؤثر بشكل صادم على أداء الكثير من ألعابها، من أوقات شاشات التحميل واستقرار معدل الإطارات، وهو ما يظهر تأثيره بشكل أكبر في الأجهزة المتوسطة والضعيفة. لعبة Mass Effect مثلًا يتأثر أداؤها كثيرًا بحماية Denuvo. أي أنه صدق أو لا تصدق: في بعض الأحيان يكون لعب نسخة مقرصنة من اللعبة هو الطريق الأفضل للحصول على تجربة أكثر سلاسة ومتعة، وهو ما دفع مطور لعبة Tekken 7 لمهاجمة Denuvo واتهامها بسوء الأداء التقني للعبته.

حماية denuvo

على الجانب الآخر، هناك ألعاب لا تُظهر تأثرًا كبيرًا بحماية Denuvo وأداؤها لا يتأثر كثيرًا بها، ألعاب أمثال DOOM Eternal و Hitman و Mad Max، أداء كل منها بحماية Denuvo مقارب كثيرًا لأدائها من دون الحماية.

أما من جانب فريق عمل Denuvo نفسه، يمكنك أن تجد على موقعهم الرسمي أنهم غير مسؤولين عن أي انخفاض في أداء أي من الألعاب، وأن ذلك أمر يتحمله فريق تطوير اللعبة.

لننظر إلى أرض الواقع: ما مدى فعالية حماية Denuvo في تأخير القرصنة؟

في الواقع أن حماية Denuvo لا تضمن تأخير القرصنة حتى فترة محددة أو معروفة، بل أنها لا تضمن تأخير القرصنة أصلًا. بعض الألعاب تتم قرصنتها يوم الإطلاق -حتى وهي محمية بـ Denuvo- مثل لعبة Middle Earth: Shadow of War والتي تمت قرصنتها بعد يومٍ واحد من الإصدار، والبعض الآخر تستغرق قرصنتها وقتًا طويلًا للغاية.

إذًا بالنسبة لمطوري الألعاب، استخدام Denuvo هو رهان غير مضمون، فأنت تضحي بالأداء التقني بشكلٍ كبير -ومعه سمعة اللعبة- على أملٍ ألا تتم قرصنة اللعبة لوقت كافٍ من أجل تحقيق الأرباح المطلوبة، وهو موقف مفهوم من المطورين بصراحة، فلا أحد يقبل بالعمل طويلًا مقابل عوائد زهيدة.

حماية denuvo

على الجانب الآخر، هناك مطورون يثقون في جمهورهم من اللاعبين وفي جودة منتجهم، ولا يضعون حماية في ألعابهم تمامًا، وخير مثال على ذلك هو استوديو CD Projekt Red، والذي أطلق إحدى أنجح وأضخم الألعاب في التاريخ The Witcher 3 دون حماية، وراهن الاستوديو على أن جودة اللعبة ستدفع اللاعبين إلى شرائها، وبالفعل في إبريل 2020 كانت The Witcher 3 باعت حوالي 28 مليون نسخة!

لحسن الحظ، يقوم بعض المطورين بإزالة حماية Denuvo من لعبتهم بعد فترة من إصدارها عند تحقيق الأرباح المطلوبة، وهو ما قد يشير إلى اعتراف المطورين بالتأثير السلبي لحماية Denuvo على أداء ألعابهم.


في النهاية، Denuvo في رأيي ما هي إلا الملاذ الوحيد والأكثر أمانًا لمطوري الألعاب يلجأون إليه في يأس شديد، فكابوس القرصنة دائمًا ما يطارد المطورين، وتأخيره أو تقليل أضراره يبقى الخيار الوحيد أمام المطورين حتى وإذا أثر على أداء ألعابهم.

نأمل أن تظهر أنظمة أخرى منافسة لـ Denuvo بلا تأثير على أداء الألعاب، وفي نفس الوقت تستكمل الطريق في محاربة القرصنة.

اقرأ أيضًا عن القرصنة:

Seif Fayed

رئيس قسم الألعاب بالموقع. مهتم أكثر بألعاب التصويب من منظور الشخص الأول. لعبة تصويب جيدة ذات قصة جذابة مكتوبة بإتقان هي الخلطة السحرية بالنسبة لي. أول لعبة جذبتني لألعاب التصويب كانت Black على PS2.
زر الذهاب إلى الأعلى