مراجعات

مراجعة Future Revolution: أضخم ألعاب Marvel

على الهاتف الذكي

أصدرت Marvel لعبة جديدة مؤخرًا، ولكن هذه المرة على الهاتف الذكي تحت اسم Future Revolution، وهي لعبة RPG مجانية، عالم مفتوح من منظور الشخص الثالث، وتتطلب الاتصال بالإنترنت. اللعبة أحدثت ضجة كبيرة في عالم ألعاب الهواتف الذكية فور صدورها، فهل تستحق التجربة؟ أم أنها تجربة فاشلة أخرى لـ Marvel بعد لعبة Avengers؟

القصة

تدور أحداث اللعبة في زمنٍ متعدد العوالم “Multi-Verse” حيث يكون العالم الخاص بنا تحت تهديد التدمير من منظمة كونية تُدعى A.I.M، وتسعى تلك المنظمة لتدمير جميع العوالم حتى يعيش عالم واحد في سلام، فيحاول بعض الـ Avengers إيقافهم، ولكن الأمور لا تسري كما هو مُراد.

Marvel
Captain America

الرسوميات

تُعتبر Marvel Future Revolution نقلة نوعية كبيرة في ألعاب الهاتف الذكي من ناحية الرسوميات، فاللعبة تقدم رسوميات رائعة ومميزة لم أرَ مثلها من قبل على منصة الهاتف الذكي.

Marvel
Doctor Strange

أسلوب اللعب

تقدم اللعبة أسلوب لعب جيد جدًا بعناصر مميزة ومنوعة، فأنت في الواقع تلعب كبطلٍ خارق من أبطال Marvel، وتتحكم في قدراته المختلفة، فيمكنك الطيران وإطلاق الليزر والصواريخ الصغيرة كالرجل الحديدي، ويمكنك استخدام السحر كدكتور سترينج، وهكذا.

يمكنك أن تلعب بـ 4 شخصيات فقط من الـ 8 شخصيات الموجودة في اللعبة: “Captain America , Iron-Man , Captain Marvel , Black Widow , Star-Lord , Storm , Spider-Man , Doctor Strange”، وإذا أردت اللعب بأكثر من 4 شخصيات، عليك أن تشتريهم من المتجر.

يعتمد أسلوب اللعب على الـ Grinding أو اللعب لساعات طويلة لتقوم بتطوير العتاد وزيادة قوة شخصيتك، وبالتالي فتح المزيد من المهمات والمناطق. الآن تَعلَم ما سنتحدث عنه تاليًا؛ لأنه كلما يأتي الـ Grinding، تأتي …؟

عمليات الشراء داخل اللعبة “Microtransactions”

ولأن الحلو لا يكتمل، فاللعبة تحتوي على عدو اللاعبين الأول: نظام شراء ومتجر ضخم يحتوي على كل شيء تقريبًا -لدرجة أن به محرك بحث-، بدءًا من الـ Skins العادية، وحتى القدرات الخاصة بكل شخصية، والتي تُعتبر عنصر مهم للغاية من عناصر اللعب. لعلّك تعتقد أنك تستطيع الحصول على تلك القدرات وتطويرها من خلال اللعب المتواصل وإتمام المهمات، ولكن الأمر ليس بهذه البساطة هنا.

في البداية ستبدو الأمور سهلة وأنك لا تحتاج إلى شراء أي شيء لتستمر في اللعب، ولكن مع الوقت ستكتشف العكس، فمثلًا عند محاربة Boss في مرحلة متقدمة، ستظهر لك اللعبة تحذيرًا بأنك لست قويًا كفاية لمواجهته، وعليك تطوير العتاد الخاص بك، وبالفعل كما توقعتَ، ستجد شراء ذلك العتاد أسهل بكثير من اللعب لساعات طويلة، فإتمام المهمات الجانبية لن يكون كافيًا لزيادة قوتك بالشكل المطلوب، بل ستضطر إلى لعب أحداث القصة مجددًا ولكن بشخصية أخرى؛ لكي تزيد من قوة شخصياتك، ومستوى الفرقة الخاصة بك.

الطور التعاوني “Co-Op” – العب مع أصدقائك

تحتوي اللعبة على طور تعاوني “Co-Op”، وطور تنافسي “Versus”، ولكن يجب أن تصل إلى مستوى مرتفع معين حتى تتمكن من الوصول إلى تلك الأطوار واللعب مع أصدقائك، فأحد تلك الأطوار يتطلب أن تصل إلى المستوى 70! لا أريد أن أبالغ في النقد، ولكن يبدو أن كل الطرق تقود إلى الاختيار بين: الـ Grinding المرهق، أو دفع الأموال والشراء. كل الطرق تؤدي إلى روما!

مساحة اللعبة والأداء التقني لها

اللعبة ثقيلة، ولا تعمل جيدًا إلا على الهواتف الحديثة من الفئة فوق الاقتصادية، ويُفضل أن تكون مخصصة للألعاب؛ حيث أن اللعبة تستهلك موارد الهاتف بشكل كبير، فتستنفذ البطارية سريعًا، وترتفع حرارة الهاتف كثيرًا.

قمنا بتجربة اللعبة على Oppo Reno 2F نسخة الـ8 جيجا رام، وهو جهاز بمعالج ضعيف نسبيًا بالنسبة للألعاب، فكان هناك تقطيع وانخفاض كبير في معدل الإطارات يصل إلى 10 إطارات بالثانية في المشاهد التي بها انفجارات وحركة كثيرة، أما غير ذلك كانت تعمل اللعبة بشكل مُرضٍ دون مشاكل، بمعدل 25 إطار تقريبًا. اطّلع على أفضل الهواتف المخصصة للألعاب.

مساحة التحميل هي 1.4 جيجا، ثم ستقوم بتحميل 3.5 جيجا إضافيين من داخل اللعبة، لتكون مساحتها الكلية 5 جيجا تقريبًا.

ما وجدناه إيجابيًا في Marvel Future Revolution

  • الرسوميات المميزة هي العامل الأقوى في هذه اللعبة، فكما ذكرنا هي بمثابة نقلة نوعية في عالم ألعاب الهاتف الذكي.
  • أسلوب اللعب ممتع وغير معقد عكس ما توقعت، فالتحكم في القدرات الكثيرة لكل شخصية يبدو معقدًا، ولكنه ليس كذلك.
  • اللعبة بها وضع التصوير “Photo Mode”! قم بتحريك إصبعيك على الشاشة لتكبير الصورة وإخفاء الـHUD لتحصل على صورة جميلة من ابداعك.
  • تنوع عناصر اللعب في البيئة من حولك؛ حيث صنفتها مارفل “لعبة عالم مفتوح”.
  • تنوع الأطوار بين القصة واللعب مع التعاوني مع الأصدقاء، على الرغم من أنك لن تتمكن من اللعب مع أصدقائك إلا بعد وقت طويل.
  • اللعبة المثالية لعشاق Marvel، فبجانب الأبطال الخارقين المحبوبين –عدا ستار لورد-، تحتوي اللعبة على عدد كبير من أشرار عالم مارفل السنمائي، بدءًا من “ألترون” وحتى “ثانوس”!

وما وجدناه سلبيًا

  • عمليات الشراء داخل اللعبة، عمليات الشراء داخل اللعبة، وعمليات الشراء داخل اللعبة.
  • نظام الـ Grinding المرهق، وتصحبه المهمات الجانبية المملة والمكررة.
  • عدم إمكانية لعب الأطوار التعاونية إلا بعد الوصول إلى مستوى مرتفع.
  • اللعبة لا تدعم ذراع تحكم “Controller”. كنت أتمنى رؤية هذه الميزة في لعبة ضخمة ومليئة بعناصر التحكم مثل هذه.
  • اللعبة ثقيلة وتستهلك موارد الهاتف سريعًا. حجمها كبير بالنسبة للهاتف. لا ننصح بلعبها لساعات طويلة متواصلة.
  • تتطلب الاتصال الدائم بالإنترنت، حتى ولو كنت تلعب طور القصة.
Marvel

هل أرشح لك Marvel Future Revolution؟

  • بالطبع، إذا كنت من عشاق عالم Marvel السينمائي.
  • إذا كنت لا تمانع الـ Grinding واللعب لساعات طويلة للتقدم في المستوى.
  • إذا كنت من عشاق ألعاب الـ RPG.
  • إذا كنت تبحث عن أسلوب لعب ممتع وتحب الطيران واستخدام القوى الخارقة لحماية الأرض من الدمار!

اللعبة متاحة للتحميل عبر Google Play و App Store.

Marvel

التقييم النهائي

التقييم النهائي - 7.5

7.5

جيدة

لعبة جيدة تتميز برسوميات رائعة وأسلوب لعب ممتع، وتُعتبر الأضخم في فئتها للهاتف الذكي. كانت لتصبح ممتازة لولا نظام الشراء داخل اللعبة، ونظام الـGrinding المرهق والمهمات الجانبية المملة.

Seif Fayed

رئيس قسم الألعاب بالموقع. مهتم أكثر بألعاب التصويب من منظور الشخص الأول. لعبة تصويب جيدة ذات قصة جذابة مكتوبة بإتقان هي الخلطة السحرية بالنسبة لي. أول لعبة جذبتني لألعاب التصويب كانت Black على PS2.
زر الذهاب إلى الأعلى